دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث 2021-2022

دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث يمكن المعلمين من تحديد الهدف وراء كل درس، ويطلعهم على مختلف الوسائل العلمية الحديثة التي تعزز عملية التعلم، وتمكن الطلاب من الفهم والاستيعاب بسهولة، وعبر موقع دروسنا نوافيكم بيان ذلك.

دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث

يمكن للمعلم الاستعانة بالدليل حتى يتمكن من التعرف على الطرق الجديدة التي تعمل على ترسيخ المعلومات عند الطالب، كما أنه يمكنه من تطوير عملية إيصال المعلومة للطالب بشكل المختلف، ويهدف إلى:

  • مساعدة المعلم في تنمية مهارات الابتكار لدى المتعلمين، وإكسابهم المهارات اللازمة.
  • ترسيخ موضوعات التنمية المستدامة، وربط دروس الحصص بالدروس الأخرى في إطار الحرص على تحقيق التكامل بين المواد المختلفة.

اقرأ أيضًا: كتاب الرياضيات الصف الأول الفصل الثالث

فائدة دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث

  • يمكن المعلم من التعرف على حلول الأنشطة والتدريبات المقدمة للطالب.
  • مساعدة المعلم على تنمية العديد من المهارات لدى الطلاب مثل مهارات التفكير التهجي، والتحليل، وحل المشكلات حتى يتمكن الطالب من التعامل مع المادة.
  • شرح الخطوات المقترحة على المعلم اتباعها في كل درس.
  • بيان إجراءات التنفيذ الذي يمكنه من إنهاء المنهج في الوقت المناسب.
  • يجعل المعلم قادرًا على ربط محتويات الدروس والأنشطة المختلفة بالأساليب الجديدة في التعلم التي تناسب الأنشطة المختلفة.
  • توضيح أهداف الدرس والنتائج المترتبة عليه للمعلم حتى يصلها للطالب، يوفر للمعلم معايير الأداء المطلوبة.
  • تنظيم محتوى الدرس وأفكاره، والتمكن من إدارة الوقت بالشكل الصحيح على مدار الحصة وعلى مدار الفصل الدراسي بالكامل.
  • تقديم أساليب التقويم المناسبة لجميع الطلاب والمحددة بوقت دقيق لأدائها.
  • يساعد المعلم في التعرف بمحاور المهج، كما يوفر له شرح الأسس التي بني عليها المنهج.
  • العمل على ترسيخ فكرة ربط الاختبارات والأنشطة التعليمية بنواتج الدروس حتى يتعلم الطالب بالأسلوب الجديد والمتطور في التعليم.
  • يتيح للمعلم وسائل التعلم والتقنيات التي تناسب كل درس من الدروس المختلفة، وتعريف المعلم كيف يراعي الفروق الفردية.
  • بيان لمهارات التعلم المستهدفة في كل درس حتى يتأكد المعلم من إيصال هذه الأهداف للطالب في نهاية الدرس.
  • جعل المعلم ملمًا بمواصفات الطالب الإماراتي، والخصائص الفنية والعقلية للمتعلمين من مختلف الجنسيات.
  • إعانة المعلم على تحفيز المتعلمين وإثارة الدافعية لديهم حتى يحبون التعليم.

الخصائص النفسية والعقلية للمتعلمين

توجد العديد من الخصائص التي ينبغي على المعلمين معرفتها، منها الخصائص: (الجسمية، الحركية، العقلية، الحركية، الفنية، الانفعالية، اللغوية، الاجتماعية، وغيرها من الخصائص التي تتغير أثناء مراحل نمو الطالب).

يحرص دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث على تسليط الضوء على احتياجات الطالب، ويبين دور المعلم في توفير تلك الحاجات الأساسية من أجل الارتقاء بالعملية التعليمية، ومنها:

1-  الحاجة إلى الحب والتقبل من الآخرين

يجب على المعلم أن يكون قريبًا لقلب الطالب حتى يتقبل منه أي من المعلومات التي يشرحها بكل سهولة، فإن لم يحدث هذا فلن يستقبل الطالب أي من كلمات المعلم التي يقولها في هذه الفترة، لذا فإن هذا الشعور هام لكل الطلاب؛ حتى يتمكن المعلم من التعامل معهم بكل حب وسهولة.

2- الحاجة إلى الأمان العاطفي

تعد هذه الحاجة من أهم الحاجات النفسية والاجتماعية عند الطفل، لذا يجب توفير هذا الشعور للطالب في جميع الأوقات حتى يتمكن من النمو بخصائصه الجسمية والنفسية والعقلية والفكرية، كما إنه يستطيع النمو بمعلوماته التي يتلقاها في المدرسة من قبل المعلم.

يجب على المعلم ألا يعاقب الطالب بالطريقة التي تجعله يشعر بعدم الأمان أو الخوف من ومن المدرسة بالوجه العام، فلا يكن المعلم عنيفًا أو يقوم بتهديد الطلاب فهذا الشيء يجعل الحالة النفسية تصبح أسواء لجميع الطلاب، كما إنه من العوامل المؤثر على نمو الطالب ونفسيته، لذا يجب أن يكون المعلم على دراية كاملة بكيفية التعامل مع طلاب هذا السن.

يجب على المعلم ألا يخيف الطالب حتى يستطيع إبداء رأيه وسط الجميع وألا يخاف من المنافسة، لذا يجب أن يكون المعلم للطالب خير صديق.

3- الحاجة إلى التقدير الاجتماعي

لا يهدر دليل المعلم حق المعلم في الحاجة إلى التقدير من قبل الطلاب حتى يستطيع الشرح بالثقة المطلوبة واستعراض مهاراته المختلفة عن الآخرين في تعليم الطلاب، كما إنه في الأصل صاحب مكانة اجتماعية هامة في المجتمع، لذا يجب أن يحترمه الجميع وأن يكنوا له الكثير من الحب والثقة والاعتراف بقدراته التي تمكنه من تربية الطفل بالشكل الصحيح.

للمعلم دور كبير في إشباع هذه الحاجة، يتمثل في إكرام المتعلم وتقديره، وعدم تعريضه لمواضع المفاضلة بينه وبين زملائه، أو التعرض لأي من المواقف التي تؤثر في نفسية الطالب بالسلب، فهذا الشيء من الأشياء التي تجعل الطالب غير قادرًا على التعلم بالشكل الصحيح.

اقرأ أيضًا: امتحان رياضيات الصف الاول الفصل الثالث 2017-2018

4- الحاجة الى النجاح والتفوق

يحتاج أي من طفل إلى الإنجاز والتفوق، وتحقيق المهام المطلوبة منه بالشكل المناسب في الوقت المناسب، وهذا يكون الدافع الأكبر له حتى يتمكن من إتمام عملية التعليم بنجاح بالطريقة الصحيحة، وهذا ما يعجله واثقًا في قدراته ومنافسة العديد من الطلاب في المدرسة على أي من الاختبارات.

النجاح والتفوق هو الدافع للعمل والمُظهر للقدرات، مما يساعد الطالب على البدء في تحقيق أهدافه التي بات يحلم بها، كما أن هذا النجاح يجعله مستمرًا في تطوير ذاته والعمل على الحصول على نجاحات أكثر حتى يتمكن من تحقيق ذاته ووجود رأي خاص به وبأعماله، ويتعرف على قدراته التي تمكنه من عمل المزيد من النجاحات.

على المعلم مساعدة المتعلم في إدراك أن الفشل مظهر من مظاهر التعلم، وأن تجنب أسبابه يؤدي إلى النجاح.

5- الحاجة إلى تأكيد الذات

يحتاج كل طفل إلى تأكيد ذاته منذ الصغر حتى يتمكن من تحقيق الكثير من الإنجازات التي تجعله قادرًا على إثبات ذاته ووجوده بين الطلاب في المدرسة، ويأتي هنا دور المعلم في مساندة الطالب في تحقيق هذا الأمر، فيوجد الكثير من الطلاب من هم بحاجة إلى تعزيز قدراتهم حتى يتمكنون من إثبات ذاتهم بين زملائهم.

الإفصاح عن شخصيته في كلامه وأفعاله يعد من الطرق القوية لإثبات ذاته ويمكن أن يفعل هذا عن طريق الرسومات أو الكتابات التي يكتبها أو الأفكار التي يرغب في تنفيذها بكل سهولة.

6- الحاجة إلى الحرية والاستقلال

عندما يرغب الطفل في تأكيد ذاته فهو بحاجة إلى الحرية الكاملة التي تعطيه الفرصة الكاملة في فعل هذا بنجاح، ودون خجل أو عدم ثقة، لذا يجب على المعلم أن يوفر للطالب البيئة التي تسمح له بالحرية الكاملة في جميع الأوقات والتصرفات، حتى يتمكن من تحقيق ذاته والقيام بالأعمال ذات لمسات الإبداع النابعة من عقله الصغير الذي ينمو.

يأتي دور المعلم في إشباع هذه الحاجة عن طريق جعل الطالب يتحمل مسؤوليات القرارات التي يحددها هو؛ حتى يتمكن الطالب من التعرف على أن الحرية ما هي إلا مسؤولية، وأن الحرية هي عدم الضرر للآخرين، وأن جميع الطلاب لهم الحرية مثله ويجب ألا يتعدى على حرية أحدهم إن لم يضره بشيء.

7- الحاجة إلى الرعاية والتوجيه

يحتاج الطفل إلى سلطة محيطة به، حتى يشعر أن هناك مرجعية تقوده رغم حريته الكاملة التي لا يجرأ أحد على التعدي عليها، وأن هذه المرجعية تكون له بمثابة ضميره الذي يكافئه على العمل الجيد والصحيح، ويعاقبه على التصرف الخاطئ والتحسين من التصرفات غير المقبولة والعمل على تغييرها بالتصرفات الصحيحة.

الطفل دون سلطة يكون أكثر عنادًا وتمردًا، لذا يجب توفير الرعاية والتوجيه بالشكل المطلوب من المعلم أو أولياء الأمور حتى يستطيع الطالب التعلم من هذا، فإن وجود هذا التوجيه ينمي فيه الضمير الذي يجعله يحاسب نفسه دائمًا، كما يجعله خلوقًا ولديه مرونة في التعامل مع الأشخاص والفئات المختلفة من المجتمع.

8- الحاجة إلى اللعب

اللعب يعد السبب الأكبر والدافع وراء جعل الطالب متميزًا بين أصدقائه عن طريق جعل الطالب ينهي أعماله اليومية حتى يتوفر له الوقت كي يلعب في نهاية اليوم أو في وسط اليوم الدراسي، لذا يحب الطالب الذهاب إلى المدرسة يوميًا، وهذه الألعاب تنمي الذكاء عند الطالب وتجعله يرغب في الحركة الدائمة والنشاط الكثير، وهذا ينمي تفكيره أيضًا.

اقرأ أيضًا: تحميل أوراق عمل رياضيات الصف الأول الفصل الثالث

تحميل ملف دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول

تحميل الملف

دليل المعلم التربية الإسلامية للصف الأول الفصل الثالث سهل الفهم.. ويحتوي على الكثير من المعلومات التي تُمكّن المعلم من التعامل مع الطالب بشكل صحيح مما يجعل عملية التعلم أكثر فائدة.

قد يعجبك أيضًا